Skip to main content
البحث

Title

يعاني العديد منا من مرض القولون العصبي

تُصنف متلازمة القولون المتهيج أو مرض القولون العصبي ضمن أسباب الإسهال الشائعة. إذ يعاني 10% وحتى 20% من البالغين من أعراض الإصابة بمرض القولون العصبي في مرحلة ما من حياتهم.

يمكنك السيطرة على مرض القولون العصبي من خلال اتباع خطوات بسيطة للغاية

لم تُعرف بعد أسباب القولون العصبي

الفعلية لكننا ندرك جميعاً بأن هذه الحالة تشير إلى وجود قولون عصبي. قد تتضاعف أعراض القولون العصبي عند بعض الأفراد بسبب التوتر أو نتيجة لتناول أنواع محددة من الأطعمة بينما تكون هذه الأعراض ثابتة ودائمة بالنسبة للبعض الآخر من الأفراد الأمر الذي يعني إصابتهم بالإسهال الحاد المتكرر لسنوات عديدة.

لحسن الحظ لا يزال بإمكانك اعتماد ®IMODIUM كعلاج فعال لإيقاف الإسهال حتى عند تشخيص إصابتك بمرض القولون العصبي.

يمكنك أيضاً الإطلاع على النصائح التي تساعدك في تحسين صحتك بدءاً من الحفاظ على اللياقة البدنية وحتى التخلص من التوتر والتي نقدمها لك في قسم الحفاظ على صحة جهازك الهضمي.

كيفية علاج الإسهال

يقدم لك ®IMODIUM الحل المناسب كلما أصبت بالإسهال الحاد المتكرر. وإن الإسراع في علاج الإسهال يمنحك الفرصة لتقليل مدة الإصابة به ويقلل بالتالي من نسبة فقدان السوائل والأملاح التي يحتاج إليها جسمك لتشعر بأفضل حالة. لا تشعر بالقلق إزاء إدمانك على تناول إيموديوم® أو مقاومة جسمك لتأثيراته بمرور الوقت إذ لا يوجد أي دليل طبي يثبت صحة هذه الحالات مطلقاً. يعمل ®IMODIUM بالتناغم مع جسدك لإعادة التوازن الطبيعي إلى جهازك الهضمي بشكل سريع وضبط حركة الأمعاء.

اعرف المزيد من المعلومات عن ®IMODIUM

هل تعاني من مرض القولون العصبي؟

تعرّف على الطرق التي قد تخفف من أعراض القولون العصبي.

 

تم اختبار فاعلية وقوة كبسولات ®Imodium الأصلية في إيقاف الإسهال.

تنحل كبسولات ®IMODIUM الفورية سريعاً فور وضعها في اللسان ولذلك تعتبر علاجاً مثالياً أثناء التواجد في الخارج.

أين يُباع دواء ®IMODIUM

يمكنك الحصول على ®IMODIUM من الصيدليات مباشرةً ودون الحاجة إلى وصفة طبية.