Skip to main content
البحث

علاج
الإسهال

.من خلال معرفة أسباب الإسهال والوقت المناسب لعلاجه تتمكن من الإطلاع على كافة المعلومات التي تحتاج إليها وتجعلك تشعر بالإطمئان أثناء فترة علاج الإسهال. لا شك أنك لا ترغب في الشعور بالمعاناة والألم عندما تتمكن من الحفاظ على صحة جهازك الهضمي بشكل آمن وتمارس حياتك بشكل طبيعي.

شارك الآن

تتنوع أسباب الإسهال وإصابتنا به بدءاً من السفر والتقاط جرثومة معدية وانتهاءً بمرض القولون العصبي. وبالرغم من اختلاف هذه الأسباب إلا أنها تؤدي جميعاً إلى حدوث خلل في حياتك اليومية.

بغض النظر عن آراء العديد من الأشخاص بما فيهم الأطباء، يوافق الخبراء والمختصون أن ليس هناك أي جدوى من ترك الإسهال يأخذ مجراه الطبيعي. فعند إصابتك بالإسهال، يفقد جسدك السوائل والأملاح الأساسية ولا يقوم بامتصاص المواد المغذية التي تحتاج إليها. ولذلك فمن الأفضل علاج الإسهال في مرحلة مبكرة ومساعدة جسدك في استعادة توازنه الطبيعي.

يتسبب الإسهال في فقدان السوائل والأملاح الضرورية للجسم الأمر الذي يولّد لدينا شعوراً بالضعف والتعب. إن علاج الإسهال في مرحلة مبكرة يمنح أجسادنا فرصة التعافي بسرعة ويمنع فقدان المزيد من السوائل والأملاح الأساسية التي قد تؤدي في حال نقصها إلى تدهور حالتك الصحية.

شكل ®IMODIUM الدواء المثالي لكل من يعاني من الإسهال خلال أكثر من 40 عاماً وارتفعت نسبة الطلب عليه بنسبة أربعة أضعاف مقارنةً بالأدوية الأخرى المعالجة للإسهال. يوصف هذا الدواء لعلاج الإسهال عند البالغين بما فيهم المصابين بمرض القولون العصبي وكذلك للاطفال فوق سن 12.