Skip to main content
البحث

Title

أسباب الإسهال: التوتر والقلق

ندرك تماماً أن ضغوطات الحياة العصرية يمكن أن تترك أثراً كبيراً على حياتك اليومية وأن تتحول في النهاية إلى أحد العوامل الرئيسية المسببة للإسهال.

كيف يسهم مزاجك في التسبب بالإسهال

أجرينا دراسة مفصلة على ألفين شخص ممن يعانون من الإسهال الحاد المتكرر في 14 دولة مختلفة من العالم. وقد جاءت النتائج كما هي موضحة أدناه.

  • 42% أرجعوا سبب إصابتهم بالإسهال إلى التوتر والقلق.
  • 78% صرحوا بأنهم شعورا بالقلق عموماً
  • 53% صرحوا بأنهم شعروا بقلق شديد لم يعتادوا عليه في العقد السابق.

يبدو أن أنواعاً محددة من التوتر يمكن أن تؤثر سلباً على عملية الهضم. ويمكننا القول أنه عندما تخرج حياتك والأعمال الروتينية عن النمط المعتاد حينها قد يتأثر جسدك أيضاً ويفقد توازنه.

عندما تعاني من التوتر وتصاب بالقلق أو أي حالة عصبية، يفرز جسمك الأدرينالين وهرمونات أخرى التي تسرّع بدورها من وظائف جهازك العصبي، الأمر الذي يؤدي أيضاً إلى تحريك العضلات بشكل أسرع. وعندما تتحرك العضلات في أمعائك بشكل أسرع فإن ذلك يؤدي إلى تسريع عملية الهضم أيضاً.

إن تسريع عملية الهضم يؤدي إلى امتصاص الأمعاء القليل فقط من السوائل وتكرار عملية التغوط التي تمتاز بقوامها السائل وهذا ما نطلق عليه اسم الإسهال. ويمكننا القول بأن أي انخفاض طفيف في كمية السوائل الممتصة قد يكون سبباً كافياً للإصابة بالإسهال. وإن كنت تعاني من مرض القولون العصبي، فهذا يعني أنك أكثر عرضة للإصابة بالإسهال المرتبط بالتوتر.

الأسباب الشائعة للتوتر

نقدم لك فيما يلي مجموعة العوامل التي قد تصيبك بالقلق أو التوتر أو الاضطراب العصبي:

  • المناسبات الاجتماعية الهامة
  • تحمل ضغط كبير في العمل
  • الامتحانات والمقابلات
  • العمل
  • إلقاء الخطابات أمام العموم

كيف تتخلص من التوتر

نصاب جميعاً بالتوتر بين الحين والآخر. وقد تعتبر حالات الإسهال في بعض الأحيان بمثابة رسالة تبيه يرسلها الجسم لك محذراً من إصابتك بالتوتر. لا شك أن الإصابة بالإسهال تضفي الكثير من الصعوبات على حياتك ومن الأفضل لك معالجة أسباب التوتر حتى تتمكن في النهاية من السيطرة على صحتك الهضمية.

اقرأ نصائحنا المقدمة للتخلص من التوتر

كيفية علاج الإسهال

لا شك أن الإصابة بالإسهال قد تفرض عليك أعباء إضافية خاصة إن كنت تشعر بالقلق مسبقاً. لذلك نوصيك بعدم التردد في علاج الإسهال بشكل مباشر. يعمل ®IMODIUM بالتناغم مع جسدك لاستعادة التوازن الطبيعي في جهاز الهضم ويخلصك بالتالي من الشعور بالقلق إزاء إصابتك بالإسهال.

اعرف المزيد من المعلومات عن علاج الإسهال

تم اختبار فاعلية وقوة كبسولات ®Imodium الأصلية في إيقاف الإسهال.

تنحل كبسولات ®IMODIUM الفورية سريعاً فور وضعها في اللسان ولذلك تعتبر علاجاً مثالياً أثناء التواجد في الخارج.

أين يُباع دواء ®IMODIUM

يمكنك الحصول على ®IMODIUM من الصيدليات مباشرةً ودون الحاجة إلى وصفة طبية.