Skip to main content
البحث

نصائح للتخلص من حالات الإسهال المتكررة

عندما تعاني من حالات الإسهال المتكررة فقد تقف حائراً لا تعرف ما الذي عليك القيام به. كن مطمئناً أنك لست الوحيد وأن هنالك العديد من الخطوات التي يمكنك القيام بها لتخفيف أعراض النوبة التالية من الإسهال والحفاظ على صحتك لمدة طويلة. ما عليك سوى إدخال بعض التغيرات البسيطة على نمط حياتك ونظامك الغذائي.

تغييرات صغيرة وفارق كبير

توجد العديد من الأسباب المنطقية التي تسبب لك الإسهال المتكرر والتي تتنوع بين الأطعمة التي تتناولها والتوتر الذي تشعر به في حياتك. وقد يزداد الأمر سوءاً في بعض الحالات التي يعاني فيها المريض مثلاً بمرض القولون العصبي أو يتناول مضادات حيوية أو حتى أثناء الدورة الشهرية عند النساء.

وتشير حالات الإسهال المستمرة لفترة طويلة أو حتى المتكررة باستمرار إلى حالة صحية غير ظاهرة وربما يجدر بك طلب استشارة الطبيب الخاص بك.

 

ولحسن الحظ يمكنك إضفاء فارق كبير على حياتك من خلال إجراء تغيير بسيط على نمط حياتك اليومي.

تتعرف في هذا القسم على أفضل النصائح والإرشادات التي تمكنك من إجراء تغييرات بسيطة في حياتك اليومية تؤدي إلى محاربة الإسهال.

 

الوقاية من الإسهال

يقدم لك ®IMODIUM علاج الإسهال المثالي ومع ذلك تبقى الوقاية خير من قنطار علاج.

توجد العديد من الخطوات التي يمكنك القيام بها لتتجنب الإصابة بالإسهال منذ البدء والتي تتنوع بين الحمية الغذائية ونمط الحياة والعناية بالصحة...

  1. اكتشف أسباب الإسهال لديك

    قد يعود سبب الإسهال لديك إلى أنواع محددة من الأطعمة والمشروبات أو عادات الأكل أو ربما يعود إلى التوتر أو القلق أو العصبية. احرص على مراقبة حميتك الغذائية واحتفظ بمفكرة غذائية أثناء بحثك عن الأسباب وابقَ بعيداً عن التوتر من خلال ممارسة التمارين الرياضية المنتظمة والاسترخاء.

  2. حافظ على لياقة جهازك الهضمي

    تعتبر التمارين الرياضية مفيدة لجهازك الهضمي وهي خطوة بسيطة يمكنك القيام بها لتتجنب الإصابة بالإسهال كما تمنحك فرصة التخلص من التوتر أيضاً. وبذلك تعود الرياضة عليك بفائدة مضاعفة لا سيما إن كان التوتر هو السبب الرئيسي لاضطراب المعدة لديك.

  3. جرّب المعينات الحيوية

    تشير الدراسات إلى دور المعينات الحيوية في دعم جهازك الهضمي وتقليل إمكانية إصابتك بالإسهال خاصةً إن كنت معرضاً للإسهال أثناء تناول وصفة دوائية. نوصيك عند اتباع وصفة دوائية في المرة القادمة أن تبدأ بتناول المعينات الحيوية التي توجد في أنواع معينة من لبن الزبادي والأطعمة الأخرى أو على شكل متممات غذائية.

الوقاية من الإسهال

لا يتطلب علاج الإسهال الكثير من الوقت إلا أنه من الأفضل اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية التي تحميك من الإسهال لفترة طويلة. ولحسن الحظ يمكنك إضفاء فارق كبير على صحة جهازك الهضمي والتخلص من الإسهال على وجه الخصوص من خلال إجراء تغيير بسيط على نمط حياتك اليومي واتباع حمية غذائية.